الصف الخلفي (من اليمين) عيسى الدوسري، عبدالله الحيرازي، ياسر سعيدان، محمد البلوشي، الشيخ خالد القاسمي، منصور بلهلي، شون أو كونور، عبدالله بن دخن. | الصف الأمامي (من اليمين): فيصل السهلاوي، المدير العالم لدبي أوتودروم، يولاندي بينيدا، مديرة اتصالات الشركة لدى نيسان الشرق الأوسط، محمد بن سليم، رئيس نادي الإمارات للسيارات رئيس اتحاد الإمارات للسيارات والدراجات النارية، صلاح يموت، مدير إدارة المبيعات والتسويق في العربية للسيارات الشركة الرائدة في مجموعة عبدالواحد الرستماني والوكيل الحصري لعلامة نيسان في دبي والامارات الشمالية، طارق أحمد الوحيدي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية.

نخبة سائقي السيارات والدراجات النارية يواجهون تحديا كبيرا للتميز في فئات السيارات وسيارات البقي والدراجات النارية ودراجات الكوادز في صحراء القدرة

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 7 مارس 2018: تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، تستعد صحراء القدرة بكثبانها وتلالها الرملية الساحرة لاستضافة جولة جديدة من رالي دبي الصحراوي المدعوم من مجموعة عبدالواحد الرستماني ونيسان نهاية الأسبوع الجاري.

 

ويشكل الرالي الجولة الثانية من بطولة كأس العالم للراليات الطويلة للسيارات ’فيا‘ والجولة الأولى من بطولة كأس العالم للراليات الطويلة للدراجات النارية ’فيم‘.

 

وتشهد البطولة، التي أطلقها نادي الإمارات للسيارات العام الماضي بهدف سطر توجه جديد للراليات في الإمارات، مشاركة مجموعة من نخبة سائقي السيارات والدراجات النارية الذين بلغ عددهم 88 متسابقا من 19 دولة حول العالم، والذين يتنافسون فيما بينهم على مدار يومين للتتويج بلقب الرالي.

 

ويتصدر قائمة المتنافسين على فئة السيارات بالرغم من صعوبة المهمة أمام نخبة السائقين العالميين، الإماراتي الشيخ خالد القاسمي، وصيف جولة العام الماضي والمصنف أولا هذا العام، والذي يطمح للتتويج باللقب برفقة ملاحه الفرنسي إكزافيير بانسيري بسيارة من نوع بيجو أبوظبي ريسينغ 3008 دي كيه آر.

 

وضمن فئة الدراجات النارية، يتصدر تصنيف المتنافسين فيها سائق الدراجات الإماراتي محمد البلوشي، الذي انهى ثالثا في النسخة الأولى من الرالي العام الماضي ويأمل بتحقيق أول فوز له في كأس العالم للراليات وإضافته لسجل ألقابه ببطولات موتوكروس العرب، خاصة بعد المجهود الكبير الذي بذله لبلوغ خط نهاية رالي دكار الدولي في يناير.

 

وبدعم من كل من حكومة دبي وشرطة دبي وبلدية دبي والهيئة العامة للرياضة وأستيكو وبترول الامارات، ينطلق الرالي رسميا بجولة استعراضية تقام تمام الساعة الـ 5 من مساء يوم الخميس 8 مارس، حيث سيتم التلويح براية البداية للسيارات وسيارات البقي والدراجات النارية ودراجات الكوادز من المقر الرئيس للرالي في حلبة دبي أوتودروم.

 

وفي الكلمة التي ألقاها في المؤتمر الصحفي الذي عقد (اليوم الأربعاء) للإعلان عن انطلاق الرالي، قال محمد بن سليم، رئيس نادي الإمارات رئيس اتحاد الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات ’فيا‘: "هذه الفعالية مثيرة للغاية كونها تلعب دورا في تحديد مستقبل الراليات في الإمارات والمنطقة ككل. التضاريس الصحراوية في دبي ملائمة تماما لعقد مثل هذه الراليات، والإقبال الكبير من سائقي السيارات والدراجات النارية للمشاركة فيه تؤكد ذلك".

 

من جانبها قالت يولاندي بينيدا، مديرة اتصالات الشركة لدى نيسان الشرق الأوسط: "في العام الماضي تمكنا بالتعاون مع شريك أعمالنا في دبي والإمارات الشمالية للمساهمة من إطلاق النسخة الأولى من رالي دبي الصحراوي، ومتحمسون هذا العام لتمديد الدعم بهدف تطوير الرياضة بشكل عام والرالي بشكل خاص، ناهيك عن كونه يشكل فرصة رائعة لاستعراض قدرات وإمكانات سيارة ’نيسان باترول‘".

 

بدوره أكد صلاح يموت، مدير إدارة المبيعات والتسويق في العربية للسيارات الشركة الرائدة في مجموعة عبدالواحد الرستماني والوكيل الحصري لعلامة نيسان في دبي والامارات الشمالية، قائلا: "اتاحة الفرصة لدعم الجهة الوطنية لرياضة السيارات في جهودها لتسهيل رياضة الراليات واستقطاب المزيد من المتسابقين المحليين هو بالضبط ما يدفعنا للمساهمة. نتطلع قدما للتأكد من تطور رالي دبي الصحراوي للأفضل عاما بعد عام".

 

وتعليقا على دور دبي أوتودروم في الرالي واستضافتها للمقر الرئيسي، قال فيصل السهلاوي، المدير العام لحلبة دبي أوتودروم: "نحن سعداء بتعزيز أواصر التعاون مع نادي الإمارات للسيارات. هذه الشراكة تأتي في إطار سعينا لتقديم لتطوير رياضة المحركات والارتقاء بالفعاليات لمستويات عالمية".

 

من جهته صرح أحمد الوحيدي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية: "التعاون الوثيق القائم بيننا وبين نادي الإمارات للسيارات يوفر منصة مثالية للترويج لمياه العين، في أغذية، نتفهم الاحتياجات المتنامية لعملائنا وشركائنا ونطمح دائما لتلبية هذه الاحتياجات من خلال الابتكار".

 

وتابع: "منتج العين ’فيتامين د‘ مثال على حي على ذلك. هذا المنتج لا يغطي احتياج الجسم للمياه فقط، لكنه مغذي ومكمل غذائي يوفر الاحتياج اليومي من ’فيتامين د‘. فخورون بالدور الكبير الذي نلعبه لضمان حصول جميع المشاركين في الرالي من سائقين ومتطوعين ومسؤولين وإعلاميين على القدر الكافي من المياه في الصحراء وفي الوقت نفسه الحصول على حاجتهم من ’فيتامين د‘".

 

ويشهد الرالي مشاركة خمس سيارات من نوع نيسان باترول، السيارة الرسمية لرالي دبي الصحراوي، والتي يقود أحداها السائق الإماراتي عبدالله الحيرازي، الذي يشارك برفقه ملاحه عبدالحليم من سلطنة عمان.

 

ويخوض العدد الكبير من السيارات وسيارات البقي والدراجات النارية ودراجات الكوادز جولتين خاصتين بطول 174كم لكل منهما في صحراء القدرة بدبي، تنطلق الأولى صباح يوم الجمعة (9 مارس)، على أن تنطلق الثانية صباح اليوم التالي. ويختتم الرالي أحداثه في حلبة دبي أوتودروم مساء يوم السبت (10 مارس).

 

ومن أبرز المنافسين للقاسمي في البطولة، السائق التشيكي  مارتن بروكب وملاحه جان تومانيش بسيارة من نوع فورد إف150 إيفو، والتي حقق على متنها المركز الثاني في الجولة الأولى من بطولة كاس العالم للراليات الطويلة التي عقدت في غابات شمال روسيا.

 

وحل في المركز الثالث ضمن قائمة سائقي السيارات المشاركين في الرالي، الروسي فلاديمير فاسيليف وملاحه قسطنطين زيلتسوف، المتوجان بلقب رالي أبوظبي الصحراوي مرتين متتاليتين عامي 2014-2015 والمشاركان بسيارة من نوع ميني ون.

 

يتبعهم على القائمة بسيارة من نوع تويوتا هايلوكس، السعودي ياسر سعيدان، الذي حل خامسا في الترتيب العام لبطولة كأس العالم للراليات ’فيا‘ وخامسا في رالي روسيا، والذي يشارك برفقة الملاح الروسي أليكسي كوزميتش.

 

ويتطلع السائق الإماراتي منصور بلهلي، أحد عشرة سائقين إماراتيين منافسين في الرالي والمشارك برفقة الملاح خالد الكندي بسيارة من نوع تي1 بروتوتايب نيسان بيك أب، لمواصلة تحقيق النتائج المميزة بعد أن حقق لقب فئة ’تي2‘ في النسخة الأولى للرالي العام الماضي.

 

ويعود السائق الأوكراني فاديم بريتولياك، المشارك بسيارة من نوع ’بولاريس آر زد آر‘ لأجواء الإثارة في دبي طامحا لتكرار نتيجة العام الماضي والفوز بلقب فئة ’البقي‘ للمرة الثانية على التوالي.

 

وفي فئة الدراجات النارية، يشارك إلى جانب البلوشي في المنافسات كل من، شون أوكونور وعبدالله بن دخن ومحمد أنيس ووصيف العالم الماضي الفرنسي بنجامن ميلو، فيما يتطلع السائق الكويتي فهد المسلم، المشارك بدراجة ياماها 700 رابتور، للدفاع عن لقبه في فئة الكوادز الذي حققه العام الماضي.